ما هو تفسير رؤيا التلفاز في المنام؟

  • يعتمد تعبير رؤيا التلفاز بشكل كبير على استخدام الرائي له في الواقع. فإن كان الرائي يستخدمه مثلًا في التسلية وتضييع الوقت الثمين، فقد يدل في المنام على هذا المعنى، بينما إن كان يستخدمه في التعلم، فقد يدل على العلم، وإن كان يستخدمه في مشاهدة الأخبار عادة، فقد يدل في المنام على ورود أخبار، فإن كان الرائي لا يشاهد التلفاز في الواقع غالبًا، فقد يدل في المنام على أمور مهملة أو معطلة … وهكذا.
  • يدل التلفاز في كثير من الرؤى على حال الإنسان واهتماماته بحسب ما يظهر فيه في المنام؛ فإن رأى فيه جماعة من المصلين مثلًا، فقد يدل على اهتمامه بالعبادة، وإن رأى برنامج عن السياحة، فقد يدل على اهتمامه بالسفر … وهكذا.
  • يدل على عرض أعمال الإنسان يوم القيامة.

(لأنه جهاز عرض، ولقول الله تعالى: ﴿يَوْمَئِذٍ تُعْرَضُونَ لاَ تَخْفَى مِنكُمْ خَافِيَة﴾ [الحاقة:18]).

  • يدل على العلم، والإعلام، والوعي، والتوعية، والتذكير، والتنبيه، والنصيحة، والتحذير.

(لأنه أداة إعلام وتوعية في الأساس).

  • يدل على الإشهار، والشهرة، والمشاهير، والتشهير، وكشف الأسرار والأخبار.

(لأنه يستخدم لهذه الأغراض).

  • يدل على كل جهاز له شاشة كالحاسوب، والجوال، والأجهزة الطبية، وأجهزة التعليم، والمراقبة، والرصد، وغيرها.

(راجع قاعدة التشابه في تعبير الرؤيا).

  • يدل على الذاكرة والذكريات.

(لأنه يعيد عرض أحداث سابقة).

  • يدل على السفر، والنقل، والانتقال إلى أماكن مختلفة. وقد يدل على الطائرة.

(لأنه ينقل إليك الأحداث من أماكن متعددة، ولأن طائرات الركاب تحتوي على شاشات تلفاز).

  • يدل على إنسان. وقد يكون حال هذا الإنسان من حال ما يظهر في التلفاز، فالتلفاز المغلق إنسان منغلق، والتلفاز المفتوح على برنامج ديني قد يدل على إنسان مسلم متدين، والتلفاز المفتوح على برنامج طبخ إنسانة أو زوجة ماهرة في الطبخ، والتلفاز المفتوح على برنامج جرائم قد يدل على إنسان مجرم، والتلفاز المفتوح على الأخبار قد يدل على شخص مراسل صحفي أو نمام ينقل الكلام ويفشي الأسرار … وهكذا.

(يدل على إنسان؛ لأنه يخرج أصواتًا بشرية وكلامًا كما يصدر عن الإنسان ذلك [راجع قاعدة التشابه في تعبير الرؤيا]).

  • يدل على الحفظ من الضرر والوقاية من الشر أو عدم التورط فيه.

(لأنك ترى فيه الضرر والشر فلا يصيبك منه شيئًا).

  • يدل على ما يتطلع الإنسان لتحقيقه وما يسعى إليه.

(لأن الإنسان يتطلع فيه إلى الصورة ويسعى إلى مشاهدة أشياء معينة).

  • يدل على السينما، وآلة التصوير، واللوحات المرسومة.

(للتشابه في الشكل والحال).

  • يدل على زائر أو زوار.

(لأنك تشاهد فيه الناس في منزلك لفترة مؤقتة).

  • يدل على استدعاء أو طلب حضور.

(لأنك تستدعي وتستحضر فيه قنوات معينة لتشاهدها).

  • يدل على العادات، والتقاليد، والمتعارف عليه، والنظام العام في بلد معين.

(لأن كل قناة تخرج من بلد ما عادة ما تعبر عن عاداتها، وتقاليدها، ونظامها العام).

  • يدل على أمنيات لم تتحقق.

(لأن الإنسان يشاهد فيه ما يتمناه دون أن يكون شريكًا فيه).

  • يدل على طريقة تفكير الإنسان وأسلوبه في فهم واستيعاب الأشياء.

(لأن الإنسان يشاهد فيه ما يتناسب مع تفكيره وفهمه).

  • يدل على المبادئ، والقيم، والمعتقدات، والتوجهات لشخص، أو جماعة، أو مجتمع.

(لأن الإنسان يشاهد فيه ما يتماشى مع هذه الأمور).

  • يدل على الحكومة أو إدارة الحكم.

(خصوصًا إذا كان الإعلام تحت رقابة وتوجيه الدولة).

  • يدل على انتشار وانتقال علم، أو فكر، أو خبر معين.
  • يدل على وسائل إعلام تؤدي دورًا مشابهًا كالصحف، والإنترنت، ومقاطع الفيديو، وغيرها.
  • يدل على النافذة، أو الشرفة، أو واجهة زجاجية.

(لأن الإنسان يطل منها على مشهد خارجي كما يطل من التلفاز على مشاهد خارجية [راجع قاعدة التشابه في تعبير الرؤيا]).

  • يدل على وضع يكون فيه الإنسان مغلوبًا على أمره أو ضعيفًا.

(لأن الإنسان يرى فيه أشياء مفروضة عليه لا يستطيع تغييرها).

  • يدل على أشخاص بعيدين أو لا يستطيع الإنسان الوصول إليهم.

(لأن الإنسان يشاهد فيه أشخاصًا لا يقدر أن يصل إليهم أو يتعامل معهم).

  • يدل على العزلة عن الواقع أو كل ما يعزل أو يقي من شيء معين.

(لأن الإنسان يرى فيه أشياء من وراء شاشة زجاجية دون أن يتفاعل أو يتعامل مع هذا الواقع).

  • يدل على رؤيا المنام أو حديث النفس.

(لأن الإنسان يرى فيه صورًا كما يحدث في الرؤيا).

  • يدل على ورود أخبار عن ناس أو الاطمئنان عليهم.
  • يدل على اللهو، أو الفتنة، أو كل ما يجذب الإنسان ويشغله ويسيطر على تفكيره.
  • يدل على الموت والقبر.

(لأن التلفاز مكان محدود مربع فيه مجرد صور أشخاص، وليس الأشخاص الحقيقيين، كما أن القبر مكان محدود فيه جثة الشخص، وليس الشخص نفسه [راجع قاعدة التشابه في تعبير الرؤيا]).

  • يدل على الحمل.

(لأنه يحمل في باطنه صور الأشخاص؛ ولقول الله تعالى: ﴿هُوَ الَّذِي يُصَوِّرُكُمْ فِي الأَرْحَامِ كَيْفَ يَشَاء﴾ [آل عمران:6]).

  • يدل على القصص، والحكايات، والروايات، والموسيقى، والأغاني.

(لكثرة عرض هذه الأشياء على شاشته في العصر الحالي).

  • يدل التلفاز على الشخص الذي فاز.

(راجع قاعدة تعبير الرؤيا بالأسماء).

  • يدل على وسائل المواصلات كالسيارة، والحافلة، والطائرة، وغيرها.

(لأن الإنسان يتطلع فيها من زجاج إلى مناظر، كما يتطلع في التلفاز من زجاج إلى مناظر [راجع قاعدة التشابه في تعبير الرؤيا]).

  • يدل على التعامل مع أشخاص ليس من السهل الوصول إليهم، والدخول إلى أماكن ليس من السهل الوصول إليها.

(لأن الإنسان قد يرى ويشاهد فيه من لا يستطيع التعامل معهم، أو ما لا يستطيع الوصول إليه).

  • تنبيه: يُلاحظ أحيانًا أن بعض معاني رموز الرؤى تبدو متناقضة. فمثلًا: التلفاز قد يدل في بعض الرؤى على ناس لا يستطيع الإنسان الوصول إليهم أو التعامل معهم؛ أي يعجز عن مقابلتهم، ولكنه في رؤى أخرى قد يدل على الوصول إليهم والتعامل معهم فعلًا. وتعبير رؤيا معينة على معنى ما هنا يحدده سياق الرؤيا وأحوال الرائي. فمثلًا: لو كان التلفاز في المنام في مكان فخم، فقد يدل على مقابلة مع شخص مهم، بينما لو كان التلفاز في المنام في مكان متواضع، فقد يدل على العجز عن مقابلة هذا الشخص.

والله أعلم.

انقر هنا للاشتراك فورا في خدمة تعبير الرؤيا على أصوله الإسلامية الشرعية

 

حالة النوم: التعريف والمعنى في الشريعة الإسلامية

النوم في الإسلام هو حالة شبيهة بالموت؛ إذ يحدث النوم عندما يأخذ الله روح الإنسان من جسده؛ فإن كان في عمره بقيَّة، أعاد الله إليه رُوحه، فاستيقظ من النوم؛ أمَّا إن كان عمره قد انتهى، أمسك الله برُوحه، فلَم تعُد إليه. يقول الله تعالى في كتابه الكريم: ﴿اللَّهُ يَتَوَفَّى الأَنْفُسَ حِينَ مَوْتِهَا وَالَّتِي لَمْ تَمُتْ فِي مَنَامِهَا فَيُمْسِكُ الَّتِي قَضَى عَلَيْهَا الْمَوْتَ وَيُرْسِلُ الأُخْرَى إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ﴾ (الزمر:42)؛ وكذلك قال تعالى: ﴿وَهُوَ الَّذِي يَتَوَفَّاكُمْ بِاللَّيْلِ وَيَعْلَمُ مَا جَرَحْتُمْ بِالنَّهَارِ ثُمَّ يَبْعَثُكُمْ فِيهِ لِيُقْضَى أَجَلٌ مُسَمًّى ثُمَّ إِلَيْهِ مَرْجِعُكُمْ ثُمَّ يُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ﴾ (الأنعام:60).

والنوم في الإسلام هو من الآيات التي تَدُلُّ الإنسان على قدرة الله، وتُذكِّره بالموت بشكل يوميٍّ؛ فلا تُنسيه الدنيا بمشاغلها مصيره الأخير (وهو مغادرة هذه الدنيا)، وهدفه الكبير (وهو الاستعداد للقاء الله وحساب الآخرة). يقول الله عز وجل: ﴿وَمِنْ آيَاتِهِ مَنَامُكُم بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ﴾ (الروم:23).

ومن ضمن الحِكَمة التي خلق الله النوم من أجلها هو أن يكون راحة للإنسان من تعب المعيشة، وأداة صيانة لجسمه؛ حتَّى تتجدَّد قدرته على القيام بأنشطته اليوميـَّة. يقول الله سبحانه: ﴿وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتًا﴾ (النبأ:9).

والله أعلم.

انقر هنا للاشتراك فورا في خدمة تفسير الأحلام على الأصول الشرعية الإسلامية

 

ما هو تفسير رؤيا الجبل في المنام؟

  • الجبل في المنام قد يدل على منزل أو منازل الشهداء في الجنة، وبخاصة إذا كان زلِقًا، أو رأى المسلم أنه ينزلق عليه.

(لأن النبي ﷺ فسره كذلك في الحديث الصحيح من رؤيا عبد الله بن سلام [رضي الله عنه]).

  • والجبل قد يدل على أسباب القوة المادية، والحصانة، والمنعة، ومواجهة الأخطار. وقد يدل على الحصن وأماكن التحصن.

(لقول الله (تعالى): ﴿قَالَ سَآوِي إِلَىٰ جَبَلٍ يَعْصِمُنِي مِنَ الْمَاءِ ۚ قَالَ لَا عَاصِمَ الْيَوْمَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ إِلَّا مَن رَّحِمَ ۚ …﴾ [هود:43]).

  • وقد تدل الجبال في المنام على الافتراق، والانفصال، والعزل، والتشتت، والتباعد. وقد تدل على ثبات العقيدة والإيمان القوي. وقد يدل الجبل في المنام على مطار أو قاعدة جوية.

(لقول الله (تعالى): ﴿وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَى قَالَ أَوَلَمْ تُؤْمِن قَالَ بَلَى وَلَكِن لِّيَطْمَئِنَّ قَلْبِي قَالَ فَخُذْ أَرْبَعَةً مِّنَ الطَّيْرِ فَصُرْهُنَّ إِلَيْكَ ثُمَّ اجْعَلْ عَلَى كُلِّ جَبَلٍ مِّنْهُنَّ جُزْءًا ثُمَّ ادْعُهُنَّ يَأْتِينَكَ سَعْيًا وَاعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ﴾ [البقرة:260]).

  • النظر إلى الجبل في المنام أو انهياره قد يدل على أخطاء في التدين والاعتقاد. وقد يدل على أمور وتجارب صعبة لا يستطيع الإنسان أن يتحملها. وقد يدل على الإغماء والانهيار النفسي والعصبي.

(لقول الله تعالى: ﴿وَلَمَّا جَاءَ مُوسَى لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ أَرِنِي أَنظُرْ إِلَيْكَ قَالَ لَن تَرَانِي وَلَكِنِ انظُرْ إِلَى الْجَبَلِ فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَانَهُ فَسَوْفَ تَرَانِي فَلَمَّا تَجَلَّى رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ مُوسَى صَعِقًا فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَاْ أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ﴾ [الأعراف:143]).

  • والجبل في المنام رجل مسلم قوي صالح خاشع لله (عز وجل). وقد يدل على القرآن الكريم وأماكن قراءته ودراسته.

(لقول الله تعالى: ﴿لَوْ أَنزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُّتَصَدِّعًا مِّنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ﴾ [الحشر:21]).

  • وقد تدل الجبال في المنام على البيوت والمساكن القوية الآمنة. وقد تدل على البناء والمعمار.

(لقول الله تعالى: ﴿كَانُواْ يَنْحِتُونَ مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا آمِنِينَ﴾ [الحجر:82]).

  • والجبال في المنام قد تدل على قنابل، أو ألغام، أو أماكن تتعرض للنسف. وقد تدل على قوة الله (تعالى) وقدرته على عباده.

(لقول الله تعالى: ﴿وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْجِبَالِ فَقُلْ يَنسِفُهَا رَبِّي نَسْفًا﴾ [طه:105]).

  • وقد تدل الجبال في المنام على أماكن تربية النحل.

(لقول الله (تعالى): ﴿وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا …﴾ [النحل:68]).

  • ومن رأى في المنام أن جبلًا قد زال من موضعه، فقد يدل ذلك على أنه يتعرض لمؤامرة كبيرة وخطيرة.

(لقول الله تعالى: ﴿وَقَدْ مَكَرُواْ مَكْرَهُمْ وَعِندَ اللَّهِ مَكْرُهُمْ وَإِن كَانَ مَكْرُهُمْ لِتَزُولَ مِنْهُ الْجِبَالُ﴾ [إبراهيم:46]).

  • وقد يدل الجبل في المنام على العجز أو الضعف البشري.

(لقول الله تعالى: ﴿وَلاَ تَمْشِ فِي الأَرْضِ مَرَحًا إِنَّكَ لَن تَخْرِقَ الأَرْضَ وَلَن تَبْلُغَ الْجِبَالَ طُولًا﴾ (الإسراء:37).

  • وقد تدل الجبال في المنام على المناطق الجبلية، وعلى المعادن التي تستخرج منها، وعلى حياة الجبال وسكانها، وعلى المشقة والصعوبة، والأماكن المرتفعة.
  • وقد يدل الجبل في المنام على الرجل العظيم، أو الزعيم، أو صاحب السيادة (ولله تعالى المثل الأعلى)؛ فإن اجتمع الجبل والفأر كان في ذلك تقليل من شأن الشخص المقصود. وقد يدل الجبل في المنام على المسلم الثابت الصامد في المحن وعند الصدمات والضغوط والابتلاءات.

(لقولهم في المثل السائر: تمخَّض الجبل فولد فأرًا، وكذلك قولهم: يا جبل ما يهزك ريح).

  • وقد يدل الجبل في المنام على الجِبِلَّة (أي القوم أو المجتمع من الناس). وقد يدل الجبل في المنام على الفطرة الطيبة التي فطر الله (تعالى) الناس عليها. وقد يدل على مدينة الجبيل وأمثال هذه المشتقات اللفظية.

(يقول الله عز وجل: ﴿وَلَقَدْ أَضَلَّ مِنكُمْ جِبِلاًّ كَثِيرًا أَفَلَمْ تَكُونُوا تَعْقِلُون﴾ [يس:62]، ولقولهم: فلان جبله الله عز وجل أو هو مجبول [أي مفطور] على الخير [راجع قاعدة تعبير الرؤيا بالأسماء]).

انقر هنا للاشتراك فورا في خدمة تفسير الأحلام على الأصول الشرعية

فيديو: أسباب المشاكل التي يعاني منها تعبير الرؤيا في العصر الحالي والحلول (جمال حسين عبد الفتاح).