ما هو تفسير رؤيا المرأة في المنام؟

  • المرأة المجهولة في المنام قد تدل على امرأة معلومة تماثلها أو تشابهها في وصف أو عمل تظهر به في الرؤيا كأن تكون في الرؤيا جميلة فتدل على امرأة جميلة أخرى معلومة، أو تكون مريضة فتدل على امرأة معلومة مريضة، أو تكون متبرجة فتدل على امرأة معلومة متبرجة.

(راجع قاعدة التشابه في تعبير الرؤيا).

  • وقد تدل المرأة المجهولة في المنام على النساء عمومًا. وقد تدل المرأة المجهولة من بلد ما على نساء ذاك البلد، أو من قبيلة ما على نساء تلك القبيلة، أو من وسط ما على نساء ذاك الوسط.

(راجع قاعدة التشابه في تعبير الرؤيا).

  • المرأة المجهولة الجميلة في المنام ترمز للدنيا ونعيمها والمصالح المادية التي يسعى الناس في تحصيلها. فإن كانت زوجة في المنام كان المعنى أقوى في التأويل.

(لقول الله تعالى: ﴿زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاء … إلى قوله سبحانه … ذَلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا﴾ [آل عمران:14]. ولقول النبي ﷺ: «إنما الأعمالُ بالنياتِ، وإنما لكلِّ امرئٍ ما نوى … فمن كانت هجرتُه إلى دنيا يصيُبها أو إلى امرأةٍ ينكحها، فهجرتُه إلى ما هاجر إليه» [متفق عليه]) جاءت الدنيا والمرأة مقترنتان في الحديث. ولقول النبي ﷺ: «الدُّنيا متاعٌ. وخيرُ متاعِ الدُّنيا المرأةُ الصَّالحةُ» (رواه مسلم). ولقول النبي ﷺ: «حُبِّبَ إلي منَ الدُّنيا النساءُ والطِّيبُ. وجُعِلَ قرةُ عيني في الصلاةِ» [حديث حسن صحيح-رواه النسائي].

  • والمرأة المجهولة في المنام قد تدل للأعزب على زوجة.
  • وقد تدل النساء المجاهيل ذوات الجمال في المنام على الحور العين في الجنة إن شاء الله.

(يقول الله تعالى: ﴿وَحُورٌ عِين۝كَأَمْثَالِ اللُّؤْلُؤِ الْمَكْنُون۝جَزَاء بِمَا كَانُوا يَعْمَلُون﴾[الواقعة:24،22]).

  • والمرأة الجميلة في المنام قد تدل على فتنة الدنيا أو فتنة النساء. والمرأة القبيحة في المنام قد تدل على الضرر.

(لقول النبي ﷺ: «ما تَركتُ بَعدي فِتنَةً أضرَّ على الرجالِ منَ النساءِ» [متفق عليه]).

  • وقد تدل المرأة المجهولة في المنام على معنى الضعف والضعفاء والمعاناة والتعرض للقهر والمقهورين والمغلوبين على أمرهم ومن هم أدنى في أمر من الأمور. وقد تدل المرأة المجهولة في المنام على من يُنفق عليه أو يُعال.

(لقول الله تعالى: ﴿الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء بِمَا فَضَّلَ اللّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُواْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ﴾ [النساء:34]، وكذلك قوله سبحانه: ﴿وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ دَرَجَةٌ﴾ [البقرة:228]).

  • والمرأة في المنام قد تدل على المسكن الخاص أو على دولة أو بلد معين.

(لأن البشر جميعًا يسكنون في رحمها لفترة مؤقتة يخرجون بعدها كما يسكن الناس في منازلهم أو بلادهم لفترة مؤقتة يموتون بعدها [راجع قاعدة التشابه في تعبير الرؤيا]).

  • وقيل إن المرأة في المنام في رؤيا المرأة تدل على عدو من الإنس أو الجن أو شخص يغار منها أو يحسدها أو يحقد عليها خصوصًا إن ظهر على هذه المرأة في المنام ما يدل على مثل هذه الأمور كنظرات غاضبة أو أمور ذات دلالة سيئة.

(لانتشار هذه الأحاسيس والمشاكل بين النساء وبعضهن في الواقع إلا من رحم الله تعالى).

  • وقد تدل المرأة في المنام على الرياء (حب المظاهر) أو المِراء (الجدال غير المفيد) أو المرآة (زجاج مصقول يعكس الصور المقابلة) أو المريء (عضو في الجسم) أو المروة (جبل في مكة) أو غير ذلك من أمثال هذه المشتقات اللفظية.

(راجع قاعدة تعبير الرؤيا بالأسماء).

  • وقد تدل المرأة في المنام على القبر.

(لأن الناس كلهم “يُدفنون” في بطنها قبل أن يولدوا لفترة مؤقتة كما يُدفنون كلهم في القبر لفترة مؤقتة بعد أن يموتوا [راجع قاعدة التعبير بالتشابه]).

  • والمرأة المجهولة في المنام قد تدل على الشيطان والغواية والوسوسة بالشر.

(لقول النبي ﷺ: «إن المرأةَ تقبلُ في صورةِ شيطانٍ، وتدبرُ في صورةِ شيطانٍ …» [رواه مسلم]).

  • وقد تدل المرأة في المنام على شهادة ناقصة أو مطعون فيها، بينما قد تدل المرأتان على شهادة تامة. والمرأتان في المنام قد يدلان على رجل عاقل حكيم. وقد تدل امرأة واحدة على رجل ضعيف العقل والحكمة.

(لقول الله تعالى: «وَاسْتَشْهِدُواْ شَهِيدَيْنِ من رِّجَالِكُمْ فَإِن لَّمْ يَكُونَا رَجُلَيْنِ فَرَجُلٌ وَامْرَأَتَانِ مِمَّن تَرْضَوْنَ مِنَ الشُّهَدَاء أَن تَضِلَّ إْحْدَاهُمَا فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الأُخْرَى» [البقرة:282]. والمرأة في المنام قد تدل المرأة على الرجل والرجل على المرأة، ولا حرج في ذلك؛ إذ أن بعضهم من بعض في الواقع).

  • وقد تدل المرأة في المنام على الذرية أو العيال.

(لأنها تحمل بهم وتعتني بهم صغارا).

  • وقد تدل المرأة المجهولة على المسكن أو المنزل.

(لأنها سكن للرجل؛ يقول الله تعالى: ﴿هُوَ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَجَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا لِيَسْكُنَ إِلَيْهَا﴾ [الأعراف:189]) [راجع قاعدة تعبير الرؤيا بالجناس اللغوي]).

  • وقد تدل المرأة في المنام على الرفق والتخفيف والتهوين في أمر شاق عسير.

(لقول النبي ﷺ: «روَيْدَكَ بالقَواريرِ» [متفق عليه]).

  • وقد تدل رؤيا المرأة المجهولة على الرجل يتصرف كالنساء أو لديه صفات منهن.
  • ورؤيا المرأة المجهولة في المنام تزكية لتفكير وعقلية وتصرفات من هي أصغر سنًا في الواقع، بينما قد تدل على التصابي للمرأة العجوز مثلًا إن كانت كذلك في الواقع، وقد تدل لها على الصحة والعافية. وقد تدل رؤيا المرأة الشابة المجهولة على الموت خصوصًا لمن هم في أعمار متقدمة أو على مشارف الموت في الواقع.

والله أعلم.

انقر هنا للاشتراك فورا في خدمة تعبير الرؤيا على أصوله الشرعية الإسلامية

ما هو تفسير رؤيا الجبل في المنام؟

  • الجبل في المنام قد يدل على منزل أو منازل الشهداء في الجنة، وبخاصة إذا كان زلِقًا، أو رأى المسلم أنه ينزلق عليه.

(لأن النبي ﷺ فسره كذلك في الحديث الصحيح من رؤيا عبد الله بن سلام [رضي الله عنه]).

  • والجبل قد يدل على أسباب القوة المادية، والحصانة، والمنعة، ومواجهة الأخطار. وقد يدل على الحصن وأماكن التحصن.

(لقول الله (تعالى): ﴿قَالَ سَآوِي إِلَىٰ جَبَلٍ يَعْصِمُنِي مِنَ الْمَاءِ ۚ قَالَ لَا عَاصِمَ الْيَوْمَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ إِلَّا مَن رَّحِمَ ۚ …﴾ [هود:43]).

  • وقد تدل الجبال في المنام على الافتراق، والانفصال، والعزل، والتشتت، والتباعد. وقد تدل على ثبات العقيدة والإيمان القوي. وقد يدل الجبل في المنام على مطار أو قاعدة جوية.

(لقول الله (تعالى): ﴿وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَى قَالَ أَوَلَمْ تُؤْمِن قَالَ بَلَى وَلَكِن لِّيَطْمَئِنَّ قَلْبِي قَالَ فَخُذْ أَرْبَعَةً مِّنَ الطَّيْرِ فَصُرْهُنَّ إِلَيْكَ ثُمَّ اجْعَلْ عَلَى كُلِّ جَبَلٍ مِّنْهُنَّ جُزْءًا ثُمَّ ادْعُهُنَّ يَأْتِينَكَ سَعْيًا وَاعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ﴾ [البقرة:260]).

  • النظر إلى الجبل في المنام أو انهياره قد يدل على أخطاء في التدين والاعتقاد. وقد يدل على أمور وتجارب صعبة لا يستطيع الإنسان أن يتحملها. وقد يدل على الإغماء والانهيار النفسي والعصبي.

(لقول الله تعالى: ﴿وَلَمَّا جَاءَ مُوسَى لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ أَرِنِي أَنظُرْ إِلَيْكَ قَالَ لَن تَرَانِي وَلَكِنِ انظُرْ إِلَى الْجَبَلِ فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَانَهُ فَسَوْفَ تَرَانِي فَلَمَّا تَجَلَّى رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ مُوسَى صَعِقًا فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَاْ أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ﴾ [الأعراف:143]).

  • والجبل في المنام رجل مسلم قوي صالح خاشع لله (عز وجل). وقد يدل على القرآن الكريم وأماكن قراءته ودراسته.

(لقول الله تعالى: ﴿لَوْ أَنزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُّتَصَدِّعًا مِّنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ﴾ [الحشر:21]).

  • وقد تدل الجبال في المنام على البيوت والمساكن القوية الآمنة. وقد تدل على البناء والمعمار.

(لقول الله تعالى: ﴿كَانُواْ يَنْحِتُونَ مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا آمِنِينَ﴾ [الحجر:82]).

  • والجبال في المنام قد تدل على قنابل، أو ألغام، أو أماكن تتعرض للنسف. وقد تدل على قوة الله (تعالى) وقدرته على عباده.

(لقول الله تعالى: ﴿وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْجِبَالِ فَقُلْ يَنسِفُهَا رَبِّي نَسْفًا﴾ [طه:105]).

  • وقد تدل الجبال في المنام على أماكن تربية النحل.

(لقول الله (تعالى): ﴿وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا …﴾ [النحل:68]).

  • ومن رأى في المنام أن جبلًا قد زال من موضعه، فقد يدل ذلك على أنه يتعرض لمؤامرة كبيرة وخطيرة.

(لقول الله تعالى: ﴿وَقَدْ مَكَرُواْ مَكْرَهُمْ وَعِندَ اللَّهِ مَكْرُهُمْ وَإِن كَانَ مَكْرُهُمْ لِتَزُولَ مِنْهُ الْجِبَالُ﴾ [إبراهيم:46]).

  • وقد يدل الجبل في المنام على العجز أو الضعف البشري.

(لقول الله تعالى: ﴿وَلاَ تَمْشِ فِي الأَرْضِ مَرَحًا إِنَّكَ لَن تَخْرِقَ الأَرْضَ وَلَن تَبْلُغَ الْجِبَالَ طُولًا﴾ (الإسراء:37).

  • وقد تدل الجبال في المنام على المناطق الجبلية، وعلى المعادن التي تستخرج منها، وعلى حياة الجبال وسكانها، وعلى المشقة والصعوبة، والأماكن المرتفعة.
  • وقد يدل الجبل في المنام على الرجل العظيم، أو الزعيم، أو صاحب السيادة (ولله تعالى المثل الأعلى)؛ فإن اجتمع الجبل والفأر كان في ذلك تقليل من شأن الشخص المقصود. وقد يدل الجبل في المنام على المسلم الثابت الصامد في المحن وعند الصدمات والضغوط والابتلاءات.

(لقولهم في المثل السائر: تمخَّض الجبل فولد فأرًا، وكذلك قولهم: يا جبل ما يهزك ريح).

  • وقد يدل الجبل في المنام على الجِبِلَّة (أي القوم أو المجتمع من الناس). وقد يدل الجبل في المنام على الفطرة الطيبة التي فطر الله (تعالى) الناس عليها. وقد يدل على مدينة الجبيل وأمثال هذه المشتقات اللفظية.

(يقول الله عز وجل: ﴿وَلَقَدْ أَضَلَّ مِنكُمْ جِبِلاًّ كَثِيرًا أَفَلَمْ تَكُونُوا تَعْقِلُون﴾ [يس:62]، ولقولهم: فلان جبله الله عز وجل أو هو مجبول [أي مفطور] على الخير [راجع قاعدة تعبير الرؤيا بالأسماء]).

انقر هنا للاشتراك فورا في خدمة تفسير الأحلام على الأصول الشرعية

ما هو تفسير الأرقام عمومًا في رؤيا المنام؟

  • يُراعى عند تعبير الأرقام في الرؤيا أن يتعرف المعبِّر على دلالاتها المحتملة في حياة الرائي أو مجتمعه. فمثلا رؤيا يوسف (عليه السلام) في قول الله تعالى: ﴿إِذْ قَالَ يُوسُفُ لأَبِيهِ يَاأَبتِ إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَبًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ رَأَيْتُهُمْ لِي سَاجِدِين﴾ [يوسف:4]؛ الرقم أحد عشر هنا يدل في هذه الرؤيا على الإخوة؛ لأن عدد إخوة الرائي نفسه أحد عشر، بينما قد يدل الأحد عشر كوكبًا مثلًا في رؤيا مدير نادٍ رياضي على فريق كرة القدم في النادي؛ لأن عددهم أحد عشر لاعبًا. وقد يدل الأحد عشر في رؤيا طفل على سنوات عمره إذا كان في هذه السن عندما رأى الرؤيا.

 

  • بخصوص الدلالة الاجتماعية للأرقام، فيجب أن يُراعي المعبِّر أن هذه الأرقام تختلف معانيها من بلد لآخر، أو مجتمع لآخر، أو وسط لآخر؛ فالرقم 51 مثلًا قد يدل في بعض الرؤى على تاريخ الأول من الشهر الخامس الميلادي، وهذا معدود عيدًا للعمَّال في بعض الدول، أو قد يدل الرقم نفسه مثلًا على الولايات المتحدة الأمريكية (50 ولاية مجتمعة في دولة واحدة فيدرالية). وقد يدل الرقم 213 مثلًا على ما يُسمى في بعض البلاد بعيد الأم؛ أي تاريخ 21 من الشهر الثالث. وقد يدل هذا الرقم أيضًا على مفتاح هاتف دولي.

 

  • الأرقام في المنام من أصعب الرموز تعبيرًا، ولهذا يُنصح المعبر بالتحدث مع من يرى هذه الأرقام في المنام، ومحاولة التعرف قدر المستطاع على أحواله، فلعل المعبِّر يستطيع أن يعرف إن كان الرقم في المنام يدل على عمر الرائي، أم عدد سنوات العمل، أم عدد سنوات الزواج، أم عدد الأبناء أو الإخوة، أم تاريخ معين له مدلول خاص عند الرائي، أو غير ذلك.

 

  • تعبير الأرقام المركبة في المنام قد يتم عن طريق تفكيك الرقم ومحاولة الوصول إلى معنى لأجزائه ثم إضافتها لبعضها. فمثلا: الرقم 132؛ مائة تدل على الصبر، وثلاثون تدل على الشهر، واثنان تدل على الزواج، فيكون المعنى صبر شهر يعقبه زواج إن شاء الله تعالى.

 

  • الأرقام في المنام عمومًا قد تدل على المال والحسابات.

(لأنها محسوبة بالأرقام).

  • وقد تدل الأرقام في المنام على الأزمان والأعمار.

(لأنها محسوبة بالأرقام).

  • وقد تدل الأرقام في المنام على القياسات بمختلف أشكالها وأنواعها وأدواتها كالأطوال، والأوزان، والأحجام، وقياسات الحرارة والجو، والعدَّادات، وأدوات القياس، وغيرها.

(لأنها محسوبة بالأرقام).

  • وقد تدل الأرقام في المنام على الهواتف، والاتصالات، والتواصل، والعلاقات بين الناس.

(لأن الهواتف كلها تعمل بالأرقام).

  • والأرقام عمومًا تدل على التنظيم، والترتيب، والوضوح، والحفظ.

(لأنها تستخدم في مثل هذه الأغراض).

  • والأرقام في المنام قد تدل على أشخاص أو جماعات.

(لأن تعداد السكان محسوب بالأرقام، ولأن بطاقات التعريف لها أرقام، وخصوصًا هؤلاء الذين ينتسبون لأماكن أو مؤسسات ينادى فيها عليهم كأفراد بالأرقام كالجيوش والسجناء ونحوها).

  • والأرقام في المنام قد تدل على وسائل المواصلات التي تحمل أرقامًا للتعريف كالسيارات، والشاحنات، والقطارات، وغيرها.
  • والأرقام في المنام قد تدل على جميع الأوراق والمستندات ذات الأهمية الرسمية والقانونية.

(لأن لها أرقامًا مسلسلة).

  • والأرقام في المنام قد تدل على مجالات معينة كالرياضيات، والهندسة، والحاسوب.

(لأن استخدام الأرقام شيء أساسي في هذه المجالات).

  • والأرقام في المنام قد تدل على أعمال الإنسان المكتوبة عليه عند الله (تعالى).

(لقول الله عز وجل: ﴿كِتَابٌ مَّرْقُوم﴾ [المطففين:20،9]).

  • الأرقام المكسورة كالربع، والخمس، والثُمن، والعُشر قد تدل على نقص، أو أمور تتعلق بالمواريث؛ أو أنصبة الزكاة، والشراكة، والتجارة؛ أو قياسات وأوزان في البيع والشراء.
  • المعادلات الحسابية المتساوية تدل على العدل، والاعتدال، والمساواة، وتسوية المشاكل؛ فإن كانت غير متساوية، فربما تدل على عكس هذه المعاني.
  • الأرقام ذات الأصفار المتعددة قد تدل للصالحين والعابدين على الحسنات المضاعفة إن شاء الله.

(لقول الله تعالى: ﴿وَاللّهُ يُضَاعِفُ لِمَن يَشَاء﴾ [البقرة:261]).

  • الرقم المجهول أو غير المحدد في المنام قد يدل على الصيام وثوابه.

(لقول الله تعالى في الحديث القدسي: «كلُّ عمَلِ ابنِ آدمَ له إلا الصيامَ فهو لِي وأنا أجزِي بِهِ» [حديث صحيح]).

  • الرقم في المنام قد يدل على مضاعفاته.

(فالرقم 510 مثلا قد يدل على 500 مضروبة في 10 = 5000. وقد رأى أحد المسلمين رؤيا بهذا الرقم فاستلم 5000 من المال في اليوم التالي).

  • بعض الأرقام في المنام قد تدل على الأذكار الواردة عن النبي ﷺ وتكرارها بأعداد معينة.

(كقول النبي ﷺ: «من قال: سبحان اللهِ وبحمدِه في يومٍ مائةَ مرَّةٍ حُطَّت خطاياه وإن كانت مثلَ زبدِ البحرِ» [رواه البخاري]).

  • بعض الأرقام في المنام قد تدل على أمور مقرونة بأعداد معينة في القرآن الكريم والحديث الشريف.

(مثلًا: الرقم 2 في المنام قد يدل على قول الله تعالى: ﴿الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا﴾ [الكهف:46]. والرقم 3 في المنام قد يدل على قول النبي ﷺ: «ثلاثٌ أُقسِمُ عليهِنَّ: ما نقَصَ مالٌ قطُّ من صدقةٍ، فتصدَّقُوا، ولا عَفَا رجلٌ عن مَظلمةٍ ظُلِمَها إلا زادَهُ اللهُ تعالَى بِها عِزًّا، فاعفُوا يزِدْكمُ اللهُ عِزًّا، ولا فتَحَ رجلٌ على نفسِهِ بابَ مَسألةٍ يَسألُ الناسَ إلا فتَحَ اللهُ عليه بابَ فقْرٍ» [حديث صحيح]).

  • بعض الأرقام في المنام قد تشير إلى معنى نسبي له علاقة بأحوال الرائي.

(مثلًا: فتاة اعتادت في الواقع أن تشتري حذاء بمائة ريال، فرأت في المنام من يشتريه لها ب 250 ريالًا. فهذا الرقم في المنام قد يدل على بشرى بارتفاع في مستوى المعيشة).

انقر هنا للاشتراك فورا في خدمة تعبير الرؤيا على حسب الأصول الشرعية الإسلامية.

فيديو: برومو أول دورة دراسية في تعبير الرؤيا أقيمت في مصر 2013 بجمعية سخاء – جمال حسين عبد الفتاح

جمال حسين عبد الفتاح يرد على د. محمد هداية فيما يزعمه من أكاذيب حول تعبير الرؤيا

سؤال: ما معنى رؤيا الكلام مع الأموات في المنام؟

بسم الله، الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله:

الكلام مع الأموات في المنام خير للرائي في دينه ودنياه إن كان الميت أثناء حياته من المسلمين الصالحين، أو كان في الرؤيا حسن الهيئة، أو كان يتكلم في الرؤيا بالخير؛ وهي ليست محمودة إن كان الميت حال حياته من الفاسدين وأهل المعاصي، أو كان في الرؤيا قبيح الهيئة، أو كان يتكلم في الرؤيا بالشر. فليبشر بالخير من رأى الأولى وليحذر، وليتُب إلى الله، ويستغفر الله، ويستعذ بالله من رأى الثانية. والله أعلم.

تفسير رؤيا اللبن الحليب في المنام