ما هو تفسير رؤيا الطفل في المنام؟

  • يدل على معنى ومرحلة الطفولة وما يتعلق بها من معاني.
  • يدل على الرزق للساعي والمحتاج والنصر للمظلوم والمجاهد.

(لقول النبي ﷺ: «ابغوني الضُّعفاءَ، فإنَّما تُرزَقونَ وتُنصَرونَ بضُعفائِكُم» [حديث صحيح-رواه أبوداود]).

  • يدل على الضعف والضعفاء والمستضعفين، ولو كانوا كبارًا.
  • يدل على عدم اكتمال العقل أو عدم نضج الشخصية أو التفكير المحدود ومن يتصفون بهذه الأمور ولو كانوا كبارًا.
  • يدل على الاتكال والاعتماد على الغير وعدم الاعتماد على النفس أو العجز عن ذلك، ولو كان المتصف بهذه الصفات كبيرًا.
  • يدل على الشخص (أو أشخاص) تحت الكفالة أو الإعالة أو الوصاية.
  • يدل على البراءة في التفكير والعفوية في السلوك.
  • يدل على راحة البال وزوال الهموم. ومن رأى من الصالحين أنه تحول طفلًا أتاه فرج من الهموم.
  • يدل على صفاء الذهن وقوة الحفظ والاستعداد للتعلّم.
  • يدل على السذاجة وسهولة الانقياد والتبعية وعدم الاستقلالية.
  • يدل على قلة أو ضعف أو ترشيد الاستهلاك.
  • يدل على الافتقار إلى الخبرة أو ضيق الأفق أو التفكير البسيط.
  • يدل على العفّة أو عدم الاهتمام بالأمور الجنسية أو الانتباه لها.

(لقول الله تعالى: ﴿الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء﴾ [النور:31]).

  • يدل على الصحة الطيبة أو النشاط والحركة.
  • يدل على الطيبة والرحمة وسلامة القلب من الأمراض الخبيثة كالحقد والحسد والغلّ والكراهية … إلخ.
  • يدل على كل ما ينبغي متابعته وعدم إهماله. وقد يدل على كل ما أو من يصعب السيطرة عليه.

(لأن الطفل دائم الحركة واللعب، وقد يعرض نفسه للخطر إن لم يكن تحت الإشراف والمتابعة المستمرة).

  • يدل على الثقة وحسن الظن وسلامة النية وعدم الشك وسرعة التصديق.
  • يدل على المستقبل.
  • يدل على كل ما له مواصفات القصير في طوله، أو الصغير في حجمه أو مساحته، أو القليل في كميته أو عدده.
  • يدل على المسؤولية والأمانة وخصوصًا الطفل المحمول في اليد أو على الأكتاف. وكلما كان الطفل أصغر، كانت المسؤولية أو الأمانة أكبر وأصعب.
  • والطفل المولود قد يدل على الخروج من ضيق إلى سعة أو الخروج من مكان إلى مكان أفضل.

(لقول الله تعالى: ﴿ثُمَّ يُخْرِجُكُمْ طِفْلاً﴾ [غافر:67]).

  • والطفل في المنام مغفرة ذنوب أو توبة أو عصمة من الزلل.

(لأنه مرفوع عنه القلم، فهو غير مكلف، ولا ذنوب تكتب عليه، ولو أذنب).

  • وقد يدل الطفل في المنام على التخفيف أو التهوين في أمر عسير. وقد يدل على الإقالة والاستقالة.

(لأنه غير مكلف، ومرفوع عنه القلم).

  • يدل على الأشياء أو الجهود أو المحاولات أو المواد أو العقاقير ذات التأثير الضعيف أو غير الفعالة أو غير الكافية أو ضعيفة الخطر.
  • وقد يدل على ضعف الإمكانيات والاستعدادات. وقد يدل على معنى الهشاشة في كل شيء.
  • يدل على كل عمل صغير بحسب حال الرائي، فهو للكاتب كتاب صغير يؤلفه، وللتاجر حانوت صغير يفتتحه، وللموظف وظيفة صغيرة يحصل عليها، وللسائق سيارة صغيرة يعمل عليها، وللداعية مجموعة صغيرة للدعوة إلى الله، ولمحفّظ القرآن الكريم، حلقة صغيرة للتحفيظ.
  • وقد يدل الطفل المجهول على طفل آخر مثيله معلوم أو أطفال، كأن يدل الطفل في رؤيا فتاة متعلمة على عملها كمعلمة في مدرسة أطفال مثلًا، أو يدل لطالب كلية الطب على التحاقه بتخصص طب الأطفال مثلًا… وهكذا.

(راجع قاعدة تعبير الرؤيا بالتشابه).

  • المولود في المنام قد يدل على الفطرة التي فطر الله الناس عليها.

(لقول النبي ﷺ: «كلُّ مولودٍ يُولَدُ على الفطرةِ» [رواه البخاري]).

  • ومن رأى أن له مولودًا في المنام فهو بشرى بسلامة وحفظ من الأضرار والبلايا.

(لقول الله تعالى: ﴿لاَ تُضَآرَّ وَالِدَةٌ بِوَلَدِهَا وَلاَ مَوْلُودٌ لَّهُ بِوَلَدِهِ﴾ [البقرة:233]).

  • وقد يدل المولود في المنام على اكتمال وإتمام وإنجاز عمل ناقص على مراحل مختلفة وتدريجية.

(لقول الله تعالى: ﴿هُوَ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن تُرَابٍ ثُمَّ مِن نُّطْفَةٍ ثُمَّ مِنْ عَلَقَةٍ ثُمَّ يُخْرِجُكُمْ طِفْلاً﴾ [غافر:67]).

  • وقد يدل المولود في المنام أو الطفل على ما يكون بين الرجل وزوجته من مودة ورحمة وعلاقة زوجية وأمور مشتركة. والأطفال الميتين أو المرضى قد يدلون على علاقة زوجية منتهية أو فيها مشاكل كبيرة. وقد يدل على الجماع بين الزوجين أو على العلاقات الجنسية عمومًا. وقد يدل على ما يكون بين الرجل والمرأة من حب وعشق وعلاقة ونحو ذلك.

(لأن هذا الطفل مشترك بين ذكر وأنثى ونتاج لهذه الأشياء).

  • وقد يدل المولود في المنام على الموت والحساب ولقاء الله (تعالى).

(لقول الله تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ وَاخْشَوْا يَوْمًا لاَّ يَجْزِي وَالِدٌ عَن وَلَدِهِ وَلاَ مَوْلُودٌ هُوَ جَازٍ عَن وَالِدِهِ شَيْئًا﴾ [لقمان:33]).

  • وقد يدل الطفل في المنام للصالحين على محبة الله (تعالى).

(لقولهم: أحباب الله. وإن لم يكن لها أصل في الشرع).

  • وقد يدل الطفل على شخص لا يمكن الاعتماد عليه أو الوثوق به. وقد يدل على شخص لا يلتزم بكلمته ولا يفي بوعوده.
  • يدل على الألفة.

(لأنه يألف ويؤلف).

  • يدل على الأشياء الحساسة التي لا تتحمل الضغط. وقد يدل على الأشخاص ذوي الحساسية وسرعة التأثر نفسيًا أو صحيًا.
  • يدل على كل ما يحتاج إلى حماية أو كل من يحتاج إلى رعاية.
  • يدل على التطفّل والمتطفلين (فضولي)، والطفيليات (كائنات)، وشهادة الطويفل (في اللغة الإنجليزية)، وشخص اسمه الطفيل.

(راجع قاعدة تعبير الرؤيا بالأسماء).

  • وقد يدل الطفل في المنام على أي شخص في أي عمر، وقد يدل على جماعة من الناس أيضًا، لكن لديهم صفة محددة ترتبط بمعنى الطفولة. فمثلًا قد يدل الطفل في المنام على قرية صغيرة أهلها بسطاء طيبون. وقد تدل الطفلة في المنام على امرأة لا تحمل حقدًا ولا حسدًا لأحد وتعامل الناس بقلب صافٍ، وقد يدل الطفل الصغير للعزباء على زوج مستقيم له فطرة سليمة … وهكذا.
  • يدل على الطفل من كل شيء النباتات والزروع الصغيرة في بداية نموها وقبل أن تنضج. وطفل الحيوان.
  • يدل على كل ما هو أو من هو ناشئ أو بادئ أو بازغ في مجال أو مكان ما.
  • يدل على المدارة أو معاملة بعض الأشخاص كالأطفال.
  • يدل على كل شيء ينمو أو يكبر أو يتزايد أو ينتشر أو يتفاقم لكنه ما زال في مراحله الأولى.
  • يدل على البشرى بالإنجاب والذرية.
  • يدل على التابع الخاضع أو العامل الأجير أو الأسير الضعيف أو المضطر أو المغلوب الذي لا يملك من أمره شيئًا أو المنقاد أو المرؤوس أو المستأنس.
  • وقد يدل الطفل على كل ما هو في عهدتك وتحت تصرفك ومسؤوليتك.
  • والفرق بين الطفل والطفلة في المنام قد يكون الفرق بين شيء مذكر وآخر مؤنث. فالطفل مثلًا قد يدل على مشروع حانوت صغير، بينما الطفلة سيارة خاصة صغيرة الحجم. وقد يدل الطفل على معنى من جهة رجل أو رجال، بينما قد تدل الطفلة الأنثى على معنى من جهة امرأة أو نساء.
  • والطفل المعروف في الرؤيا قد يدل على طفل آخر مثيله في شكل أو صفة أو نسب أو حالة. وقد يدل على معنى مشتق من اسمه (كالطفل كريم يدل على معنى الكرم مثلًا).

والله أعلم

انقر هنا للاشتراك فورا في خدمة تعبير الرؤيا على أصوله الشرعية الإسلامية

 

ما هو تفسير رؤيا الشاطئ أو الساحل في المنام؟

  • قد يدل الساحل أو الشاطئ في المنام على العداوة أو منطقة الأعداء. وقد يدل الساحل على شخص ظالم مجرم ذي نفوذ وقوة. وقد يدل الساحل أو الشاطئ على التبني أو الأسر.

(لقول الله تعالى: ﴿فَلْيُلْقِهِ الْيَمُّ بِالسَّاحِلِ يَأْخُذْهُ عَدُوٌّ لِّي وَعَدُوٌّ لَّهُ﴾ [طه:39]).

  • يدل على حدود الله (عز وجل)؛ أي الحد بين ما أباحه وبين ما لم يبيحه. وخصوصًا شاطئ البحر الخطير.

(لأن وجود الإنسان على الشاطئ طبيعي، بينما وجوده في البحر مؤقت، وغير مأمون، وقد يكون خطيرًا جدًا كلما دخل فيه).

  • شاطئ البحر في رؤيا المنام قد يدل على حدود دولة كبيرة أو أجنبية. فمن رأى أنه قد تجاوز الشاطئ إلى البحر فقد دخل في حدود دولة أخرى.

(لأن الشاطئ هو الحد بين البر والبحر).

  • وقد يدل الشاطئ في المنام على الأمان والنجاة من الأخطار وعدم التورط في أمر خطير خصوصًا إن كان البحر شديدًا متقلبًا.

(لأنه أمان من البحر لمن كان عليه).

  • وقد يدل شاطئ البحر على الزواج أو العلاقات والاتصالات بين الرجال والنساء.

(اليابسة بخشونتها رمز للرجال، والماء بنعومته رمز للنساء، والشاطئ هو الوصل بينهم).

  • وشاطئ البحر في المنام في رؤيا الصيف قد يدل على أماكن التجمعات للاستمتاع، بينما في رؤيا الشتاء قد يدل على أماكن العزلة والوحدة والهموم.

(لأن كثيرًا من الناس يتجمعون فيه للاستمتاع في الصيف، بينما غالبًا ما يهجرونه في الشتاء).

  • وقد يدل الشاطئ أو الساحل في المنام على مناطق أو مدن ساحلية.

(راجع قاعدة تعبير الرؤيا بالتشابه).

  • وقد يدل الشاطئ على التقاء وجهات نظر متباينة، أو توفيق بين مختلفين، أو نقطة توافق أو اتفاق بين أهل خلاف أو اختلاف.

(لأنه نقطة وصل بين اليابسة والماء، وكل منهما مختلف في طبيعته عن الآخر).

  • وقد يدل الشاطئ على الظلم والجور والتجاوز لحدود الحق والعدل في القول والرأي والحكم عمومًا، أو في حق الله (جل وعلا) ودينه وكتابه خصوصًا.

(لقول الله تعالى: ﴿وَأَنَّهُ كَانَ يَقُولُ سَفِيهُنَا عَلَى اللَّهِ شَطَطًا﴾ [الجن:4]؛ وكذلك قوله سبحانه: ﴿وَرَبَطْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ إِذْ قَامُوا فَقَالُوا رَبُّنَا رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ لَن نَّدْعُوَ مِن دُونِهِ إِلَهًا لَقَدْ قُلْنَا إِذًا شَطَطًا﴾ [الكهف:14]؛ وكذلك قوله عز وجل: ﴿فَاحْكُم بَيْنَنَا بِالْحَقِّ وَلاَ تُشْطِطْ﴾ [ص:22]. والشاطئ في المعجم يسمَّى شطًّا ويدل في المنام على الشطط [راجع قاعدة تعبير الرؤيا بالجناس اللغوي]).

  • وقد يدل ساحل البحر على البعثة أو المبعوثين في أمر من أمور الخير أو نصرة الدين.

(لما روي عن جابر بن عبد الله رضي الله تعالى عنه قال: بعَث رسولُ اللهِ ﷺ بَعثًا قِبَلَ الساحلِ… [متفق عليه]).

  • وقد يدل الشاطئ في المنام على الغضب الشديد. وقد يدل على احتراق الطعام.

(لقولهم: اشتاط غضبًا أو شاط الطعام. والشاطئ في المعجم يسمَّى شطًّا [راجع قاعدة تعبير الرؤيا بالجناس اللغوي]).

  • وقد يدل الساحل في المنام على السحل (أي جرِّ الإنسان على الأرض بعد ربطه على سبيل الإهانة والتعذيب).

(راجع قاعدة تعبير الرؤيا بالأسماء).

  • وقد يدل الساحل أو الشاطئ على جبهة القتال وأماكن المواجهات في الحروب والصراعات.

(لأن موج البحر يضرب فيه بقوة).

  • وقد يدل الشاطئ في المنام على البدايات أو المبتدئين في نشاط معين.

(لقولهم: ما زال فلان على البرِّ أو على الشاطئ؛ أي غير متمرِّس، ولا متبحِّر في الأمر، بل مبتدئ فيه).

  • ورؤيا الشواطئ التي يتجمع فيها الناس شبه عرايا قد تدل على مواقف الفساد والمعاصي والفتن وغضب الله (عز وجل).
  • وقد يدل الشاطئ في المنام على كل مكان ينطلق منه الإنسان إلى وسط غريب أو غير مألوف كالمطار ينطلق منه الإنسان إلى الجو أو قاعدة إطلاق الصواريخ أو نحو ذلك.

(لأنه منطلق الإنسان إلى البحر، وهو وسط غريب على حياة الإنسان العادية).

  • وقد يدل الشاطئ – وخصوصًا شاطئ النهر – على رصيف الشارع أو رصيف محطة القطار.

(راجع قاعدة تعبير الرؤيا بالتشابه).

انقر هنا للاشتراك فورا في خدمة تعبير الرؤيا على الأصول الشرعية الإسلامية

 

حالة النوم: التعريف والمعنى في الشريعة الإسلامية

النوم في الإسلام هو حالة شبيهة بالموت؛ إذ يحدث النوم عندما يأخذ الله روح الإنسان من جسده؛ فإن كان في عمره بقيَّة، أعاد الله إليه رُوحه، فاستيقظ من النوم؛ أمَّا إن كان عمره قد انتهى، أمسك الله برُوحه، فلَم تعُد إليه. يقول الله تعالى في كتابه الكريم: ﴿اللَّهُ يَتَوَفَّى الأَنْفُسَ حِينَ مَوْتِهَا وَالَّتِي لَمْ تَمُتْ فِي مَنَامِهَا فَيُمْسِكُ الَّتِي قَضَى عَلَيْهَا الْمَوْتَ وَيُرْسِلُ الأُخْرَى إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ﴾ (الزمر:42)؛ وكذلك قال تعالى: ﴿وَهُوَ الَّذِي يَتَوَفَّاكُمْ بِاللَّيْلِ وَيَعْلَمُ مَا جَرَحْتُمْ بِالنَّهَارِ ثُمَّ يَبْعَثُكُمْ فِيهِ لِيُقْضَى أَجَلٌ مُسَمًّى ثُمَّ إِلَيْهِ مَرْجِعُكُمْ ثُمَّ يُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ﴾ (الأنعام:60).

والنوم في الإسلام هو من الآيات التي تَدُلُّ الإنسان على قدرة الله، وتُذكِّره بالموت بشكل يوميٍّ؛ فلا تُنسيه الدنيا بمشاغلها مصيره الأخير (وهو مغادرة هذه الدنيا)، وهدفه الكبير (وهو الاستعداد للقاء الله وحساب الآخرة). يقول الله عز وجل: ﴿وَمِنْ آيَاتِهِ مَنَامُكُم بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ﴾ (الروم:23).

ومن ضمن الحِكَمة التي خلق الله النوم من أجلها هو أن يكون راحة للإنسان من تعب المعيشة، وأداة صيانة لجسمه؛ حتَّى تتجدَّد قدرته على القيام بأنشطته اليوميـَّة. يقول الله سبحانه: ﴿وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتًا﴾ (النبأ:9).

والله أعلم.

انقر هنا للاشتراك فورا في خدمة تفسير الأحلام على الأصول الشرعية الإسلامية

 

ما هو تفسير رؤيا الجبل في المنام؟

  • الجبل في المنام قد يدل على منزل أو منازل الشهداء في الجنة، وبخاصة إذا كان زلِقًا، أو رأى المسلم أنه ينزلق عليه.

(لأن النبي ﷺ فسره كذلك في الحديث الصحيح من رؤيا عبد الله بن سلام [رضي الله عنه]).

  • والجبل قد يدل على أسباب القوة المادية، والحصانة، والمنعة، ومواجهة الأخطار. وقد يدل على الحصن وأماكن التحصن.

(لقول الله (تعالى): ﴿قَالَ سَآوِي إِلَىٰ جَبَلٍ يَعْصِمُنِي مِنَ الْمَاءِ ۚ قَالَ لَا عَاصِمَ الْيَوْمَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ إِلَّا مَن رَّحِمَ ۚ …﴾ [هود:43]).

  • وقد تدل الجبال في المنام على الافتراق، والانفصال، والعزل، والتشتت، والتباعد. وقد تدل على ثبات العقيدة والإيمان القوي. وقد يدل الجبل في المنام على مطار أو قاعدة جوية.

(لقول الله (تعالى): ﴿وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَى قَالَ أَوَلَمْ تُؤْمِن قَالَ بَلَى وَلَكِن لِّيَطْمَئِنَّ قَلْبِي قَالَ فَخُذْ أَرْبَعَةً مِّنَ الطَّيْرِ فَصُرْهُنَّ إِلَيْكَ ثُمَّ اجْعَلْ عَلَى كُلِّ جَبَلٍ مِّنْهُنَّ جُزْءًا ثُمَّ ادْعُهُنَّ يَأْتِينَكَ سَعْيًا وَاعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ﴾ [البقرة:260]).

  • النظر إلى الجبل في المنام أو انهياره قد يدل على أخطاء في التدين والاعتقاد. وقد يدل على أمور وتجارب صعبة لا يستطيع الإنسان أن يتحملها. وقد يدل على الإغماء والانهيار النفسي والعصبي.

(لقول الله تعالى: ﴿وَلَمَّا جَاءَ مُوسَى لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ أَرِنِي أَنظُرْ إِلَيْكَ قَالَ لَن تَرَانِي وَلَكِنِ انظُرْ إِلَى الْجَبَلِ فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَانَهُ فَسَوْفَ تَرَانِي فَلَمَّا تَجَلَّى رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ مُوسَى صَعِقًا فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَاْ أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ﴾ [الأعراف:143]).

  • والجبل في المنام رجل مسلم قوي صالح خاشع لله (عز وجل). وقد يدل على القرآن الكريم وأماكن قراءته ودراسته.

(لقول الله تعالى: ﴿لَوْ أَنزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُّتَصَدِّعًا مِّنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ﴾ [الحشر:21]).

  • وقد تدل الجبال في المنام على البيوت والمساكن القوية الآمنة. وقد تدل على البناء والمعمار.

(لقول الله تعالى: ﴿كَانُواْ يَنْحِتُونَ مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا آمِنِينَ﴾ [الحجر:82]).

  • والجبال في المنام قد تدل على قنابل، أو ألغام، أو أماكن تتعرض للنسف. وقد تدل على قوة الله (تعالى) وقدرته على عباده.

(لقول الله تعالى: ﴿وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْجِبَالِ فَقُلْ يَنسِفُهَا رَبِّي نَسْفًا﴾ [طه:105]).

  • وقد تدل الجبال في المنام على أماكن تربية النحل.

(لقول الله (تعالى): ﴿وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا …﴾ [النحل:68]).

  • ومن رأى في المنام أن جبلًا قد زال من موضعه، فقد يدل ذلك على أنه يتعرض لمؤامرة كبيرة وخطيرة.

(لقول الله تعالى: ﴿وَقَدْ مَكَرُواْ مَكْرَهُمْ وَعِندَ اللَّهِ مَكْرُهُمْ وَإِن كَانَ مَكْرُهُمْ لِتَزُولَ مِنْهُ الْجِبَالُ﴾ [إبراهيم:46]).

  • وقد يدل الجبل في المنام على العجز أو الضعف البشري.

(لقول الله تعالى: ﴿وَلاَ تَمْشِ فِي الأَرْضِ مَرَحًا إِنَّكَ لَن تَخْرِقَ الأَرْضَ وَلَن تَبْلُغَ الْجِبَالَ طُولًا﴾ (الإسراء:37).

  • وقد تدل الجبال في المنام على المناطق الجبلية، وعلى المعادن التي تستخرج منها، وعلى حياة الجبال وسكانها، وعلى المشقة والصعوبة، والأماكن المرتفعة.
  • وقد يدل الجبل في المنام على الرجل العظيم، أو الزعيم، أو صاحب السيادة (ولله تعالى المثل الأعلى)؛ فإن اجتمع الجبل والفأر كان في ذلك تقليل من شأن الشخص المقصود. وقد يدل الجبل في المنام على المسلم الثابت الصامد في المحن وعند الصدمات والضغوط والابتلاءات.

(لقولهم في المثل السائر: تمخَّض الجبل فولد فأرًا، وكذلك قولهم: يا جبل ما يهزك ريح).

  • وقد يدل الجبل في المنام على الجِبِلَّة (أي القوم أو المجتمع من الناس). وقد يدل الجبل في المنام على الفطرة الطيبة التي فطر الله (تعالى) الناس عليها. وقد يدل على مدينة الجبيل وأمثال هذه المشتقات اللفظية.

(يقول الله عز وجل: ﴿وَلَقَدْ أَضَلَّ مِنكُمْ جِبِلاًّ كَثِيرًا أَفَلَمْ تَكُونُوا تَعْقِلُون﴾ [يس:62]، ولقولهم: فلان جبله الله عز وجل أو هو مجبول [أي مفطور] على الخير [راجع قاعدة تعبير الرؤيا بالأسماء]).

انقر هنا للاشتراك فورا في خدمة تفسير الأحلام على الأصول الشرعية

ما هو تفسير الأرقام عمومًا في رؤيا المنام؟

  • يُراعى عند تعبير الأرقام في الرؤيا أن يتعرف المعبِّر على دلالاتها المحتملة في حياة الرائي أو مجتمعه. فمثلا رؤيا يوسف (عليه السلام) في قول الله تعالى: ﴿إِذْ قَالَ يُوسُفُ لأَبِيهِ يَاأَبتِ إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَبًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ رَأَيْتُهُمْ لِي سَاجِدِين﴾ [يوسف:4]؛ الرقم أحد عشر هنا يدل في هذه الرؤيا على الإخوة؛ لأن عدد إخوة الرائي نفسه أحد عشر، بينما قد يدل الأحد عشر كوكبًا مثلًا في رؤيا مدير نادٍ رياضي على فريق كرة القدم في النادي؛ لأن عددهم أحد عشر لاعبًا. وقد يدل الأحد عشر في رؤيا طفل على سنوات عمره إذا كان في هذه السن عندما رأى الرؤيا.

 

  • بخصوص الدلالة الاجتماعية للأرقام، فيجب أن يُراعي المعبِّر أن هذه الأرقام تختلف معانيها من بلد لآخر، أو مجتمع لآخر، أو وسط لآخر؛ فالرقم 51 مثلًا قد يدل في بعض الرؤى على تاريخ الأول من الشهر الخامس الميلادي، وهذا معدود عيدًا للعمَّال في بعض الدول، أو قد يدل الرقم نفسه مثلًا على الولايات المتحدة الأمريكية (50 ولاية مجتمعة في دولة واحدة فيدرالية). وقد يدل الرقم 213 مثلًا على ما يُسمى في بعض البلاد بعيد الأم؛ أي تاريخ 21 من الشهر الثالث. وقد يدل هذا الرقم أيضًا على مفتاح هاتف دولي.

 

  • الأرقام في المنام من أصعب الرموز تعبيرًا، ولهذا يُنصح المعبر بالتحدث مع من يرى هذه الأرقام في المنام، ومحاولة التعرف قدر المستطاع على أحواله، فلعل المعبِّر يستطيع أن يعرف إن كان الرقم في المنام يدل على عمر الرائي، أم عدد سنوات العمل، أم عدد سنوات الزواج، أم عدد الأبناء أو الإخوة، أم تاريخ معين له مدلول خاص عند الرائي، أو غير ذلك.

 

  • تعبير الأرقام المركبة في المنام قد يتم عن طريق تفكيك الرقم ومحاولة الوصول إلى معنى لأجزائه ثم إضافتها لبعضها. فمثلا: الرقم 132؛ مائة تدل على الصبر، وثلاثون تدل على الشهر، واثنان تدل على الزواج، فيكون المعنى صبر شهر يعقبه زواج إن شاء الله تعالى.

 

  • الأرقام في المنام عمومًا قد تدل على المال والحسابات.

(لأنها محسوبة بالأرقام).

  • وقد تدل الأرقام في المنام على الأزمان والأعمار.

(لأنها محسوبة بالأرقام).

  • وقد تدل الأرقام في المنام على القياسات بمختلف أشكالها وأنواعها وأدواتها كالأطوال، والأوزان، والأحجام، وقياسات الحرارة والجو، والعدَّادات، وأدوات القياس، وغيرها.

(لأنها محسوبة بالأرقام).

  • وقد تدل الأرقام في المنام على الهواتف، والاتصالات، والتواصل، والعلاقات بين الناس.

(لأن الهواتف كلها تعمل بالأرقام).

  • والأرقام عمومًا تدل على التنظيم، والترتيب، والوضوح، والحفظ.

(لأنها تستخدم في مثل هذه الأغراض).

  • والأرقام في المنام قد تدل على أشخاص أو جماعات.

(لأن تعداد السكان محسوب بالأرقام، ولأن بطاقات التعريف لها أرقام، وخصوصًا هؤلاء الذين ينتسبون لأماكن أو مؤسسات ينادى فيها عليهم كأفراد بالأرقام كالجيوش والسجناء ونحوها).

  • والأرقام في المنام قد تدل على وسائل المواصلات التي تحمل أرقامًا للتعريف كالسيارات، والشاحنات، والقطارات، وغيرها.
  • والأرقام في المنام قد تدل على جميع الأوراق والمستندات ذات الأهمية الرسمية والقانونية.

(لأن لها أرقامًا مسلسلة).

  • والأرقام في المنام قد تدل على مجالات معينة كالرياضيات، والهندسة، والحاسوب.

(لأن استخدام الأرقام شيء أساسي في هذه المجالات).

  • والأرقام في المنام قد تدل على أعمال الإنسان المكتوبة عليه عند الله (تعالى).

(لقول الله عز وجل: ﴿كِتَابٌ مَّرْقُوم﴾ [المطففين:20،9]).

  • الأرقام المكسورة كالربع، والخمس، والثُمن، والعُشر قد تدل على نقص، أو أمور تتعلق بالمواريث؛ أو أنصبة الزكاة، والشراكة، والتجارة؛ أو قياسات وأوزان في البيع والشراء.
  • المعادلات الحسابية المتساوية تدل على العدل، والاعتدال، والمساواة، وتسوية المشاكل؛ فإن كانت غير متساوية، فربما تدل على عكس هذه المعاني.
  • الأرقام ذات الأصفار المتعددة قد تدل للصالحين والعابدين على الحسنات المضاعفة إن شاء الله.

(لقول الله تعالى: ﴿وَاللّهُ يُضَاعِفُ لِمَن يَشَاء﴾ [البقرة:261]).

  • الرقم المجهول أو غير المحدد في المنام قد يدل على الصيام وثوابه.

(لقول الله تعالى في الحديث القدسي: «كلُّ عمَلِ ابنِ آدمَ له إلا الصيامَ فهو لِي وأنا أجزِي بِهِ» [حديث صحيح]).

  • الرقم في المنام قد يدل على مضاعفاته.

(فالرقم 510 مثلا قد يدل على 500 مضروبة في 10 = 5000. وقد رأى أحد المسلمين رؤيا بهذا الرقم فاستلم 5000 من المال في اليوم التالي).

  • بعض الأرقام في المنام قد تدل على الأذكار الواردة عن النبي ﷺ وتكرارها بأعداد معينة.

(كقول النبي ﷺ: «من قال: سبحان اللهِ وبحمدِه في يومٍ مائةَ مرَّةٍ حُطَّت خطاياه وإن كانت مثلَ زبدِ البحرِ» [رواه البخاري]).

  • بعض الأرقام في المنام قد تدل على أمور مقرونة بأعداد معينة في القرآن الكريم والحديث الشريف.

(مثلًا: الرقم 2 في المنام قد يدل على قول الله تعالى: ﴿الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا﴾ [الكهف:46]. والرقم 3 في المنام قد يدل على قول النبي ﷺ: «ثلاثٌ أُقسِمُ عليهِنَّ: ما نقَصَ مالٌ قطُّ من صدقةٍ، فتصدَّقُوا، ولا عَفَا رجلٌ عن مَظلمةٍ ظُلِمَها إلا زادَهُ اللهُ تعالَى بِها عِزًّا، فاعفُوا يزِدْكمُ اللهُ عِزًّا، ولا فتَحَ رجلٌ على نفسِهِ بابَ مَسألةٍ يَسألُ الناسَ إلا فتَحَ اللهُ عليه بابَ فقْرٍ» [حديث صحيح]).

  • بعض الأرقام في المنام قد تشير إلى معنى نسبي له علاقة بأحوال الرائي.

(مثلًا: فتاة اعتادت في الواقع أن تشتري حذاء بمائة ريال، فرأت في المنام من يشتريه لها ب 250 ريالًا. فهذا الرقم في المنام قد يدل على بشرى بارتفاع في مستوى المعيشة).

انقر هنا للاشتراك فورا في خدمة تعبير الرؤيا على حسب الأصول الشرعية الإسلامية.

فيديو: برومو أول دورة دراسية في تعبير الرؤيا أقيمت في مصر 2013 بجمعية سخاء – جمال حسين عبد الفتاح

فيديو: أسباب المشاكل التي يعاني منها تعبير الرؤيا في العصر الحالي والحلول (جمال حسين عبد الفتاح).